إشراف الشيخ ياسر برهامي
الإثنين 11 يونيو 2018 - 27 رمضان 1439هـ

حكم صيام مَن أفطر على أذان المؤذن خطأ

السؤال:

1- حدث أن أفطر عددٌ كبيرٌ مِن الناس على إذاعة الإسكندرية قبْل موعد الأذان نتيجة خطأ مِن المسئولين في الإذاعة، فما حكم صيام هذا اليوم؟

2- ما حكم القول بأن مَن أفطر ليلا ظانًّا عدم طلوع الفجر يلزمه القضاء؛ لأنه هجم على الطعام أو الشراب دون تحرٍّ؟ وهل هذا القول صحيح؟

الجواب:

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد؛

1- فالراجح أن قضاء هذا اليوم لا يلزمهم؛ لحديث أسماء -رضي الله عنها- قالت: "أَفْطَرْنَا عَلَى عَهْدِ النَّبِيِّ -صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- يَوْمَ غَيْمٍ، ثُمَّ طَلَعَتِ الشَّمْسُ" (رواه البخاري)، ولم يَرد فيه الأمر بالقضاء.

وعَنْ زَيْدِ بْنِ وَهْبٍ، قَالَ: "أَفْطَرَ النَّاسُ فِي زَمَانِ عُمَرَ -رضي الله عنه-، قَالَ: فَرَأَيْتُ عِسَاسًا أُخْرِجَتْ مِنْ بَيْتِ حَفْصَةَ، فَشَرِبُوَا فِي رَمَضَانَ، ثُمَّ طَلَعَتِ الشَّمْسُ مِنْ سَحَابٍ فَكَأَنَّ ذَلِكَ شَقَّ عَلَى النَّاسِ، وَقَالُوا: نَقْضِي هَذَا الْيَوْمَ؟ فَقَالَ عُمَرُ: وَلِمَ؟ فَوَاللهِ مَا تَجَنَّفْنَا لِإِثْمٍ" (أخرجه عبد الرزاق في مصنفه بسندٍ صحيح). والأحوط القضاء.

2- الراجح أن مَن أفطر ليلًا ظانًّا عدم طلوع الفجر أن صومه صحيح؛ لما سبق.